سلاف فواخرجي تلفت الأنظار بجمال عينيها ومتابعون: “ع العزوبية حليانة أكتر” (صور)

سلاف فواخرجي تلفت الأنظار بجمال عينيها ومتابعون: “ع العزوبية حليانة أكتر” (صور)

مدى بوست – فريق التحرير 

شاركت الفنانة السورية “سلاف فواخرجي” متابعيها مجموعة من الصور من أحدث جلسة تصوير خضعت لها بعدسة المصور رامي خليل.

ونشرت سلاف فواخرجي عبر حسابها في موقع التواصل الاجتماعي “إنستغرام” صوراً جديدة أطلت فيها بقميص أبيض نسقت معه كوفية.

ومن الناحبة الجمالية، اعتمدت سلاف مكياجاً ناعماً أبرز جمال ملامحها وعينيها بينما تركت شعرها الأسود القصير المموج منسدلاً.

سلاف فواخرجي

تفاعل المتابعين

وأرفقت الفنانة سلاف فواخرجي إطلالاتها بأبيات شعرية للشاعر اللبناني “إيليا أبو ماضي” تدعو للتفاؤل ورؤية الجمال في الحياة فكتبت:

“فَتَمَتَّع بِالصُبحِ ما دُمتَ فيهِ.. لا تَخَف أَن يَزولَ حَتّى يَزولا.. وَإِذا ما أَظَلَّ رَأسَكَ هَمٌّ.. قَصِّرِ البَحثَ فيهِ كَيلا يَطولا.. أَيُّهَذا الشاكي وَما بِكَ داءٌ.. كُن جَميلاً تَرَ الوُجودَ جَميلا”.

وحظيت إطلالة سلاف فواخرجي بتفاعل واسع من قبل المتابعين الذين تغزلوا بجمالها ووصفوها بـ “القمر” متنمين لها السعادة والهناء.

ومما جاء في التعليقات: “العيون ما شاء الله الله يحميكي يا روحي”، “ما شاء الله الجمال”، “قمر ما شاء الله”، “العزوبية حليانة أكتر”، كما تفاعل معها عدداً من زملائها في الوسط الفني ومنهم جيانا عنيد ويزن خليل ورنا كرم وجمانة كريم وتيسير إدريس الذي علق: “سلاف الجميلة الغالية”.

آخر أعمال الفنانة سلاف فواخرجي

على الصعيد الفني، شاركت الفنانة سلاف فواخرجي في الموسم الدرامي الرمضاني الفائت 2022 عبر الجزء الثاني من مسلسل البيئة الشامية “الكندوش”، ومسلسل الدراما المعاصرة “مع وقف التنفيذ”.

وعلى صعيد آخر، ساهمت فواخرجي فنياً في الفيلم السينمائي “كازي روز” الذي يجري تصويره حالياً، للمخرج وائل رمضان.

سـلاف فواخرجي: فنانة سورية شهيرة ابنة الناقد الفني محمد فواخرجي والأديبة الراحلة ابتسام أديب ومتزوجة من الفنان وائل رمضان، شهرتها تعدت حدود المحلية وأصبحت واحدة من نجمات الوطن العربي اللاتي يحظين بشعبية كبيرة، وقد لقبت بشهرزاد الدراما العربية.

فواخرجي صاحبة ثقافة واسعة، فهي خريجة كلية الآداب قسم الآثار في جامعة دمشق، ثم درست الفنون التشكيلية والنحت الضوئي بمعهد أدهم إسماعيل في عام 2017، والتحقت مرة أخرى بالمعهد العالي للغات بجامعة دمشق، لدراسة اللغة “الآرامية/ السريانية.

تعليقات فيسبوك

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق