مهرجان أفضل يكرّم حسن خليل عن دوره في “كسر عضم” ونادين تحسين بيك تتفاعل (صورة – فيديو)

مهرجان أفضل يكرّم حسن خليل عن دوره في “كسر عضم” ونادين تحسين بيك تتفاعل (صورة – فيديو)

مدى بوست – فريق التحرير 

فاز الفنان السوري الشاب “حسن خليل” بجائزة أفضل ممثل سوري شاب وذلك ضمن فعاليات مهرجان أفضل الدولي في دورته للعام الجاري 2022.

ونشر حسن خليل صوراً ومقطع فيديو وثق من خلاله لحظة تكريمه في الدورة الخامسة للمهرجان الذي أقيم في فندق كمبينسكي في العاصمة اللبنانية “بيروت”.

وأرفق خليل الفيديو بتعليق عبّر فيه عن سعادته بهذه الجائزة متوجهاً بالشكر لكل من دعمه، قائلاً: “الحمد لله شكراً للجمهور الكريم شكراً لمهرجان afdal شكراً لكل حدا كان معي وساندني ودعمني”.

حسن خليل

تفاعل المتابعين

وحظي منشور حسن خليل بتفاعل واسع من قبل متابعيه حيث انهالت التعليقات التي تهنئ الفنان الشاب بهذا النجاح مؤكدةً استحقاقه له ومتمنيةً له دوام التألق والنجاح.

وهنأ خليل العديد من زملائه في الوسط الفني ومنهم الفنان أيمن عبد السلام الذي كتب: “ألف ألف مبرووووك”، كما علقت رنا شميس: “ألف مبروك حسوووون”، ونادين تحسين بيك: “مبروك”.

كما تفاعل معه كل من روعة السعدي وفدا الكبرا التي وصفته بـ “النجم” وإسماعيل تمر الذي علق: “مبروك يا بطل بتستاهل أكتر”، وغيرهم.

حسن خليل في كسر عضم

هذا العام كان خليل على موعد مع النجومية، عندما اختارته شربتجي ليُجسد شخصية علاء، الشاب المتفائل كثير المزاح الذي يعيش مع رفيقيه المتشائم سومر/ يوشع محمود والمنعزل عن العالم إيليا/ يزن الريشاني.

تصدر اسم الفنان حسن خليل محركات بحث جوجل طوال مدة عرض مسلسل كسر عضم خلال شهر رمضان، البعض بحث عن معلومات عنه والبعض الآخر كان يبحث عن حساباته الرسمية على موقع فيسبوك.

من هو حسن خليل

وحسن خليل: هو ممثل سوري شاب من مواليد عام 1993، خريح المعهد العالي للفنون المسرحية في دمشق دفعة عام 2020، التي ضمت الفنانين الشباب: يوشع محمود، إياد عيسى، راما زين العابدين، يزن الريشاني، علاء زهر الدين، علي إسماعيل، إلين عيسى، دوجانا عيسى، آية محمود، كنان حاتم.

بدأ حسن خليل مشواره الفني مع المخرجة رشا شربتجي من خلال مسلسل حارة القبة، الذي شارك في أجزاءه الثلاثة بدورٍ عزو ابن أبو العز/ عباس النوري وأم العز/ سلافة معمار.

أكد في تصريح سابق أن شربتجي صاحبة فضل كبير عليه، فقـ.ـد منحته فرصته الأولى من خلال مسلسل “حارة القبة”، ثم فرصة ثانية من خلال “كسر عضم”. ويرى أن المكانة التي وصل لها حالياً، لم يكن ليصلها دون إيمانها به وبموهبته، مؤكداً أن الفرص التي حصل عليها من الصعب أن يحصل عليها خريج جديد.

تعليقات فيسبوك

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق