ميرنا شلفون: فنانين وراء شائعات اعتزالي ويُحركوا البعض لكتابة تعليقات سلبية تجاهي (فيديو)

ميرنا شلفون: فنانين وراء شائعات اعتزالي ويُحركوا البعض لكتابة تعليقات سلبية تجاهي (فيديو)

مدى بوست_فريق التحرير

أطلت الفنانة السورية ميرنا شلفون في لقاءٍ قصير مع منصة “كيو ميديا”، صرحت خلاله بأن بعض الفنانين والفنانات يقفوا وراء شائعات اعتزالها، كما يقفوا وراء الكثير من التعليقات السلبية التي تصلها عبر مواقع التواصل الاجتماعي.

شلفون نفت تمامًا أن تكون قد اعتزلت التمثيل أو هاجرت خارج سوريا أو تعاني من ظرف صحي ما، مؤكدةً أن كل هذه شائعات لا أساس لها من الصحة يقف وراء بعض الفنانين.

وأوضحت شلفون أن غيابها في السنوات الأخيرة نتاج الصدفة، فبعض الأعمال التي عُرضت عليها لم تستطع أن تصل مع الجهات المنتجة لاتفاقٍ مرضٍ، بينما غابت عن البعض الآخر نتيجة ظروف.

ميرنا شلفون

السينما تعيد ميرنا شلفون للشاشات

الفنانة ميرنا شلفون انتهت -مؤخرًا- من تصوير دورها في فيلم “كازي روز”، تأليف: رنا العضم وعلاء المهنا، إخراج: وائل رمضان، مساهمة فنية: سلاف فواخرجي.

كازي روز هو التجربة السينمائية الثانية لشلفون، فقد شاركت قبله في فيلم ” Fake أب”، تأليف: زياد ساري، إخراج: أحمد إبراهيم أحمد، بطولة الفنانين: أيمن زيدان، نظلي الرواس، عبير شمس الدين، رواد عليو.

يذكر أن آخر أعمال شلفون المعروضة على الشاشة: مسلسل الغريب الذي عُرض عام 2017، أما عن فيلمي Fake أب وكازي روز فلم يُحدد موعد عرضهما بعد.

التعليقات السلبية

صرحت الفنانة ميرنا شلفون أن التعليقات السلبية كانت تضايقها في البداية وتضطر للرد عليها، أما الآن فلم تعد مهتمة بالرد، باستثناء بعض التعليقات التي يقف ورائها فنانين أو فنانات.

وأضافت أن بعض الفنانين لديهم صفحات وحسابات وهمية تُستخدم للإساءة لبعض الفنانين أو طرح وجهات لا يستطيعون التصريح بها بأسمائهم الحقيقية.

شلفون لا تعتبر هؤلاء الفنانين أعداء نجاح، بل اختارت أن تُطلق عليهم لفظًا غريبًا هو “مدودين”!

وترى شلفون أن بعض الفنانين/ الفنانات تأكلهم الغيرة تجاه زميل أو زميلة أجمل أو حصل أحدهم على دورٍ كانوا يطمحون بأخذه، مشيرةً إلى أن هؤلاء قلائل لكنهم يحملون أمراض نفسية كثيرة.

تعليقات فيسبوك

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق