شكران مرتجى: تمنيت أن أنجب ابنة وأعوض أمومتي بأبناء شقيقتي وعلاقتي بنانسي خوري (فيديو)

شكران مرتجى: تمنيت أن أنجب ابنة وأعوض أمومتي بأبناء شقيقتي وعلاقتي بنانسي خوري (فيديو)

مدى بوست_فريق التحرير

حلت الفنانة السورية شكران مرتجى ضيفةً على الإعلامي اللبناني علي ياسين في برنامجه “كتاب الشهرة”، حيث تطرق الحديث بينهما لمسألة إنجاب الأطفال، فبدا التأثر واضحًا عليها.

البداية كانت بعرض مشهدين مؤثرين، الأول من مسلسل زوال الذي جسدت فيه شخصية “أم معروف” وكان المشهد المعروض لحظة اكتشاف مقتل ولدها، أما المشهد الثاني فمن مسلسل حارة القبة الذي جسدت فيه شخصية “سعاد” المحرومة من الإنجاب.

وكان مشهد سعاد الذي تقول فيه: “أنا ما كان بدي إلا شقفة ولد” قد أثر في المتابعين عند عرضه وقد كشفت مرتجى أن بكائها في المشهد كان حقيقيًا وتأثر زميلتها الفنانة إيمان عبد العزيز حد البكاء كان حقيقيًا أيضًا.

نانسي خوري وشكران مرتجى

شكران مرتجى: تمنيت أن أنجب ابنة

بدا التأثر واضحًا على الفنانة شكران مرتجى عند الحديث عن إنجاب الأطفال، خاصةً مع محاولاتها تمالك دموعها مع عرض مشهد “ما بدي إلا شقفة ولد”.

مرتجى صرحت بأنها تمنت أن تجنب فتاة؛ لتكون صديقتها المقربة، لكنها مؤمنة بحكمة الله ودربت نفسها على الرضا وأشبعت أمومتها بعلاقتها بابنة شقيقتها وابن شقيقتها من ناحية وعلاقتها بالفنانة السورية الشابة نانسي خوري من ناحية أخرى.

وأكدت مرتجى أنها تشعر بأمومتها مع خوري ومع عدد كبير من الممثلين الشباب، موضحةً أنها ليست مثالية منها ولكنه الحل الأفضل إشباع غريزة الأمومة بداخلها.

مرضها أثناء شارع شيكاغو

كشفت الفنانة شكران مرتجى عن مرورها بأزمة صحية وصلت ذروتها أثناء تصوير مسلسل شارع شيكاغو، فقد كانت تعاني من آلامٍ شديدة وتعيش على المسكنات حتى تستطيع النوم وممارسة حياتها الطبيعية.

وأضافت مرتجى أنها ترددت على عددٍ من الأطباء، البعض شخص مرضها بأنه التهاب قولون والبعض الآخر شخصه بأنه التهاب في الأمعاء وهي تشخيصات خاطئة.

وتابعت أن آلامها اشتدت أثناء تصوير مسلسل شارع شيكاغو وتبين أن ما تعاني منه التهاب في المرارة، فقد استيقظت في أحد الليالي على آلام شديدة دفعتها للتوجه لأقرب مستشفى وهناك أدخلت لغرفة الجراحة فورًا؛ لاستئصال المرارة.

تعليقات فيسبوك

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق