ميادة الحناوي تتصدر حديث الجمهور بسبب صورها بعد التجميل ومتابعون: “كتير حلو لابقلها” (صور)

ميادة الحناوي تتصدر حديث الجمهور بسبب صورها بعد التجميل ومتابعون: “كتير حلو لابقلها” (صور)

مدى بوست – فريق التحرير 

أثارت صور متداولة للمطربة السورية “ميادة الحناوي” عقب إجرائها عملية تجميل تفاعلاً واسعاً بين رواد مواقع التواصل الاجتماعي.

وفي التفاصيل، شارك طبيب التجميل اللبناني “نادر صعب” صوراً للنجمة السورية تظهر شكلها قبل وبعد إجراء عملية تجميل، لكنه عاد لحذفها بعد ساعات ونشر صوراً أخرى حول نجاحه في جراحة التجميل لمرضى آخرين.

وظهرت ميادة الحناوي في الصور ببشرة خالية تماماً من التجاعيد لتبدو وكأنها في العشرينات من عمرها بحسب تعليقات بعض المتابعين.

تفاعل المتابعين

وحظيت الصور بتفاعل واسع من قبل رواد السوشيال ميديا حيث انهالت التعليقات التي تدافع عن إقدام الحناوي على هذا الإجراء التجميلي مؤكدين أنها جميلة في كل حالاتها.

ومما جاء في تعليقات المتابعين: “اذا بحاجة ليه لا قمر بكل الاحوال”، “هي بالاساس حلوة وظبطت حالا برافو لابقلا”، “هي مو عملية تجميل لان بالاصل ميادة جميله ممكن تسميتها عملية ترميم وازالة الجلد الزائد بسبب خسارة الوزن”، “أي حلو كتير لابقلها”.

وكانت الفنانة ميادة الحناوي قد أثارت التساؤلات عقب ظهورها بعد غياب طويل وبدت أكثر نحافة مما أثار تهكنات البعض حول معاناتها من مرض أفقـ.ـدها الكثير من وزنها، الأمر الذي حرصت الفنانة السورية على نفيه في أكثر من لقاء صحفي موضحةً أن سبب فقـ.ـدانها للوزن هو خضوعها لنظام غذائي مؤكدةً أنها غير مصـ.ـابة بأية أمراض.

من هي ميادة الحناوي؟

هي مغنية سورية ولدت في 8 أكتوبر 1959 بمدينة حلب، ولقبت بمطربة الجيل، أعاد اكتشافها الموسيقار محمد عبد الوهاب عندما استمع إلى صوتها في إحدى سهراته بمصيف بلودان بسوريا.

تعاونت ميادة مع أكبر الفنانين العرب والملحنين بمن فيهم محمد الموسوي ومحمد عبد الوهاب، لكن انطلاقتها الكبرى كانت عند تعاونها مع الموسيقار بليغ حمدي في الثمانينيات.

تزوجت الفنانة ميادة الحناوي من وزيرٍ سوري في مرحلة مبكرة من حياتها، وتوفي زوجها وهي تبلغ من العمر حوالي الستة عشر عاماً.

واتفقت والملحن محمد سلطان على الزواج بعد وفاة زوجته المطربة فايزة أحمد، والتي كانت صديقتها، إلّا أنّ ذلك الزواج لم يتم واستمرت صداقتهما بعد ذلك.

تعليقات فيسبوك

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق