شريهان تشعل السوشيال ميديا بفيديو من كواليس مسرحيتها كوكو شانيل ومتابعون: مستحيل يجي متلك

شريهان تشعل السوشيال ميديا بفيديو من كواليس مسرحيتها كوكو شانيل ومتابعون: مستحيل يجي متلك

مدى بوست – فريق التحرير 

أثارت الفنانة الاستعراضية المصرية “شريهان” تفاعلاً واسعاً عبر حسابها في موقع التواصل الاجتماعي “إنستغرام” في أحدث ظهور لها.

وفي التفاصيل شاركت ملكة الاستعراضات شريهان مقطع فيديو لها من كواليس مسرحيتها “كوكو شانيل” التي تم عرضها العام الفائت عبر منصة شاهد.

وظهرت شريهان في الفيديو وهي تتمرن على إحدى الرقصات بكامل لياقتها، وأرفقته بتعليق كتبت فيه: “الموهبة الحقيقية نادرة”.

تفاعل المتابعين

وحظي الفيديو بتفاعل واسع من قبل محبي شريهان الذين أعربوا عن محبتهم العميقة لها مؤكدين أنها حالة استثنائية لن تتكرر وعبّر آخرون عن شوقهم لرؤيتها في عمل استعراضي جديد.

ومما جاء في تعليقات المتابعين: “منتظرينك يا شيري في عمل استعراضي جديد وحشتينا”، “حلاوتك ما تتوصفش كل الأجيال بتحبك جداً”، “ما شاء الله اللياقة والجمال زي ما هم”، “مستحيل يجي مثلك بالعالم العربي”، “ما شاء الله اللياقة والرشاقة”، “أسطورة”.

كما تفاعل معها عدداً من المشاهير منهم: إسعاد يونس وريا أبي راشد وديمة الجندي وروعة ياسين وكندة علوش وصباح الجزائري وأحلام الشامسي ورنا شميس التي كتبت: “أحبك”، وعلقت لجين عمران: “ما شاء الله عليك الله يحميك ويحفظك”، وتفاعلت شهد برمدا عبر ستوري إنستغرام معلقةً: “الأيقونة”.

من هي شريهان؟

ولدت شـريهان أحمد عبد الفتاح الشلقاني في 6 ديسمبر 1964 في العاصمة المصرية القاهرة، درست في طفولتها الرقص التعبيري في العاصمة الفرنسية باريس، ثم عادت إلى مصر وشاركت في بطولة مسلسل “المعجزة” الذي أنتجته لها والدتها عام 1973.

فتحت عينيها على العالم، لتتلقى صدمتها الأولى، فلم تكن شريهان على علم بأنها ابنه دكتور القانون أحمد عبد الفتاح الشلقاني، الذي تزوجته والدتها السيدة عواطف هاشم، زواجًا عرفيًا لتحمي ابنها عمر خورشيد من زوجها الأول من الالتحاق بالتجنيد، فهو مريض بمرض نادر يستلزم علاج دائم، فاضطرت للزواج عرفيًا ثم أنجبت شريهان ولم تبلغها بالحقيقة.

في سن الـ11 عرفت شريهان والدها وفقدته في نفس اللحظة ودخلت في مشاكل حول الميراث وإثبات النسب مع عائلة والدها استمرت لسنوات في المحاكم، وسببت هذه القصة أزمة بين شريهان ووالدتها.

كان عمر خورشيد عازف الجيتار الشهير بمثابة الأب والأخ لشريهان، وورثت منه عشق الفن، وساعدها في دخول التمثيل منذ طفولتها، وتعرفت من خلاله على قامات فنية عظيمة، وكانت صدمتها الثانية في الحياة يوم فقدته في حا دث السير الشهير عام 1981.

أسعدت الملايين وحولت الثمانينات إلى سنوات مليئة بسحر “ألف ليلة وليلة والفوازير”، فقدمت “عروسة البحور”، وفوازير ”فطيمة وحليمة وكريمة”، فأصبحت أيقونة رمضان ليس في مصر فقط بل في كل الدول العربية، ولُقبت حسناء هوليوود الشرق.

تعليقات فيسبوك

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق