مها المصري: أنا متسرعة جدًا وشقيقتي سلمى “أمي الصغيرة” (فيديو)

مها المصري: أنا متسرعة جدًا وشقيقتي سلمى “أمي الصغيرة” (فيديو)

مدى بوست_فريق التحرير

أطلت الفنانة السورية مها المصري في لقاءٍ قصير مع مجلة فوشيا، كشفت خلاله عن صفتين لا تحبهما في نفسها: التسرع، عدم قدرتها على قول “لا” للآخرين بدافع الخجل.

وأضافت المصري أنها نجحت في معالجة الصفة الثانية، لكنها ما زالت متسرعة للغاية، الأمر الذي يوقعها في الكثير من المطبات، فهي تأخذ قرارتها بناءً على المعطيات الأولى دون بحث وتركيز.

وصرحت المصري بأنها تُحب السفر إلى إسبانيا بشكلٍ دوري؛ لأن أعز صديقاتها مستقرة هناك، بالإضافة لوجود أوجه تشابه ما بين بعض المدن الإسبانية -مثل غرناطة- ومدينة دمشق.

مها المصري

علاقتها بشقيقتها سلمى المصري

أكدت الفنانة مها المصري أن كل شخص لديه أسراره الخاصة التي لا يبوح بها لأقرب الناس إليه، مفضلًا الاحتفاظ بها في داخله.

وسئلت المصري عن صفة تحبها وأخرى تكرهها في شقيقتها الفنانة سلمى المصري، فأجابت: “بحب فيها كل شي، فما تقوليلي صفة ما بحبها، هي أمي الصغيرة”.

وأضافت أن شقيقتها سلمى المصري بمثابة الأم لجميع أفراد العائلة، فالكل يلجأ لها؛ كونها الأمان بالنسبة لهم.

ثقافة الاعتذار

كما أكدت المصري بأنها ليست مدانة باعتذار لأي شخص في حياتها، فهي لم تسيء لأحد؛ لأنها حريصة على ألا تجرح/ تضايق أحد، معتبرةً حرصها الزائد على الآخرين مشكلة.

وعن المشهد الذي لا تنساه، أجابت: “مشهد من مسلسل الفصول الأربعة في حلقة حملت اسم (تصرفات ثقافية)”.

المصري رفضت أن تختار لنفسها مهنة أخرى غير التمثيل، مؤكدةً أنها لا تستطيع أن تمتهن مهنة أخرى بعيدًا عن الفن.

وكشفت المصري بأنها لا تهتم بالموضة وصيحاته، بل ترتدي ما يناسبها ويريحها من الملابس.

مها المصري توجه رسالة

وجهت الفنانة مها المصري رسالة لابنتها الفنانة ديمة بياعة، فقالت: “عمري وحبيبتي وحياتي واشتقت لك كتير كتير”، مشيرةً إلى أنها لم ترها منذ شهر ونصف.

وأكدت المصري أن بياعة لا تحتاج لنصائح حياتية، فهي أم وست بيت رائعة، أما على الصعيد الفني، فقد طالبتها بالعودة للتمثيل وقبول ما يُعرض عليها من أدوار، عوضًا عن اعتذارها الدائم.

تعليقات فيسبوك

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق