جيني إسبر تنفي مشاركتها في مسلسل “عاصي الزند” وتؤكد: أنا مظلومة فنيًا (فيديو)

جيني إسبر تنفي مشاركتها في مسلسل “عاصي الزند” وتؤكد: أنا مظلومة فنيًا (فيديو)

مدى بوست_فريق التحرير

أطلت الفنانة السورية جيني إسبر في لقاءٍ قصير مع برنامج The Insider بالعربي، نفت خلاله الأنباء المتداولة عن حلولها بديلة للفنانة كندة حنا في بطولة مسلسل الدراما العربية المشتركة “عاصي الزند” من بطولة الفنان تيم حسن وإنتاج شركة الصبّاح.

إسبر أوضحت أنها تسمع هذه الأنباء للمرة الأولى، مؤكدةً أنها لا تجد ما يعيب في حلولها بديلة لفنانة، ففي كثير من الأحيان يكون أسباب الاعتذار الانشغال بعمل آخر وليس وجود مشكلة في الدور أو النص.

وسئلت إسبر عن تصريح ورد على لسانها، يقول: “أنا مظلومة فنيًا”، فأكدت بأنها قالت ذلك فعلًا ومقتنعة بهذا الأمر، مشيرةً إلى أن الظلم الواقع عليها مسئولة عن جزء منه والجزء الأكبر يُسأل عنه المنتجين والمخرجين.

جيني إسبر

مؤطرة في أدوار معينة

ترى الفنانة جيني إسبر أنها ظلمت نفسها باختياراتها الفنية في بعض الأحيان واتهمت المنتجين والمخرجين بقصر النظر وتأطيرها في أدوار معينة لا تخرج عنها.

وأضافت أن بداياتها ودورها في مسلسل “صبايا” تسببوا في حصرها في أدوار البنت الجميلة المهووسة بالمكياج والأزياء؛ لأن المخرجين استسهلوا اختيارها لمثل هذه الأدوار.

كما اتهمت إسبر المخرجين بأنهم يفتقرون للذكاء، فوحده المخرج الذكي الذي يشاهد الممثل المؤطر في دور معين، فيختاره لدور مضاد؛ ليبرز مهاراته كمخرج في إدارة الممثل.

وعن قلة ظهورها في أعمال الدراما العربية المشتركة، أوضحت إسبر أن هناك مجموعة معينة من الممثلين تتعاون معهم شركات الإنتاج العربية ولا تتعاون مع غيرهم، مؤكدةً أن الأمر ليس بيدها وإنما مرهون بخيارات المنتجين.

جيني إسبر تُطلق عطر باسمها

كشفت الفنانة جيني إسبر أنها تعمل على مشروع إطلاق عطر باسمها يعبر عنها، سيكون مزيج ما بين العطور الأوروبية الخفيفة والعطور العربية القوية، كونها مزيج من الثقافتين الأوكرانية والسورية.

وصرحت إسبر أن الفن لا يدوم لأي ممثل، لذلك تفكر دائمًا في الاستثمار في مجالات أخرى لديها خبرة بها مثل: المكياج والأزياء والعطور.

وترى إسبر أن اسمها “بياع” لكنها لم تتحدث في الأمر كثيرًا خوفًا من الحسد واكتفت بالقول: “لقدام بنشوف.. ما بدي اطرق حالي عين”.

تعليقات فيسبوك

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق