لمى الرهونجي بفستان الزفاف في أحدث جلسة تصوير (صور)

لمى الرهونجي بفستان الزفاف في أحدث جلسة تصوير (صور)

مدى بوست_فريق التحرير

شاركت الانفلونسر السورية لمى الرهونجي متابعيها على انستغرام صورتين جديدتين لها بفستان الزفاف من أحدث جلسة تصوير خضعت لها بعدسة المصور أحمد زملوط.

الرهونجي اكتفت بالتعليق على الصور بالقول: “عطوني رأيكم” دون أن توضح كواليس هذه الجلسة وأسباب ارتدائها لفستان الزفاف كما اعتادت، لكنها نشرت مقطع فيديو عبر خاصية القصص المصورة يُظهرها بالفستان مع زوجها الفنان يزن السيد.

جدير بالذكر أن الرهونجي تزوجت السيد دون حفل زفاف، وقد سبق وأعلن الأخير عن رغبته في إقامة حفل زفاف كنوعٍ من التعويض لزوجته ويبدو أن جلسة التصوير هذه ليعيشا أجواء العرس التي لم يُجرباها سويًا.

لمى الرهونجي ويزن السيد

زواجها الثالث

كشفت الانفلونسر لمى الرهونجي أثناء استضافتها في برنامج (+18) للإعلامية اللبنانية رابعة الزيات، أن زواجها من الفنان يزن السيد هو الزواج الثالث في حياتها.

وأوضحت الرهونجي أن الزواج الأول كان في عمر الخامسة عشر وانتهى بالطلاق؛ لأنها كانت صغيرة. أما الزواج الثاني، فكان من السيد أنس نصري شقيق المطربة السورية أصالة نصري وانتهى بالطلاق أيضًا.

وبينت الرهونجي أنها تزوجت مرة ثانية في عمر الثانية والعشرين؛ لأنها رغبت في أن تنجب وتعيش تجربة الأمومة، وبالفعل أنجبت ابنتها الكبرى أصالة.

وتابعت بأن زواجها الثالث من الفنان يزن السيد جاء بعد علاقة حب جمعت بينهما، مبينةً أن زواجهما مستمر منذ 5 سنوات وتعتبره زواجًا ناجحًا للغاية؛ لوجود حب وتفاهم كبير بينهما.

لمى الرهونجي تغفر الخيانة

في نفس البرنامج صرحت الانفلونسر لمى الرهونجي أنها قد تغفر لزوجها الفنان يزن السيد الخيانة، لكنها لن تغفر أمورًا أخرى، مثل: البخل، التعـ.ـنيف، غياب التفاهم والتناغم.

وبررت الرهونجي هذا التصريح بأن الخيانة أنواع مختلفة، فهناك خيانات يمكن التغاضي عنها وأخرى قد تنهي الزواج، مبينةً أنها لم تضبط زوجها متلبسًا بالخيانة، لكنها قد تغفرها له في حال حدوثها.

وكانت الرهونجي قد صرحت سابقًا بأن زوجها خائن وأنها دائمًا ما تُراقب هاتفه وحساباته على مواقع التواصل الاجتماعي، فلم تنكر هذه التصريحات وبررتها بأنها لا تثق في أي رجل، معتبرة خيانة السيد لها بأنه صاحب وضع مختلف لأنه فنان يتعرض لملاحقات دائمة من المعجبات وقد يضعف ويتواصل مع إحداهن.

تعليقات فيسبوك

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق