إليسا بتصميم مميز من إيلي صعب في أحدث إطلالاتها (صور)

إليسا بتصميم مميز من إيلي صعب في أحدث إطلالاتها (صور)

مدى بوست – فريق التحرير 

تألقت الفنان  اللبنانية “إليسا” في أحدث حفلاتها بإطلالة مميزة للغاية من توقيع المصمم اللبناني العالمي “إيلي صعب”.

وظهرت إليسا في الحفل بفستان طويل وواسع من الشيفون الأصفر مكشوف الكتفين مزين بالريش على منطقة الصدر، ومحدد بحزام على منطقة الخصر باللون ذاته.

ومن الناحية الجمالية، تركت النجمة اللبنانية شعرها الداكن منسدلاً على كتفيها بتسريحة ناعمة وطبقت مكياجاً ناعماً وجذاباً أبرز جمال ملامحها.

تفاعل الجمهور

ولاقت أحدث إطلالات إليسا تفاعلاً واسعاً من قبل رواد مواقع التواصل الاجتماعي الذين أثنوا على أناقتها وتألقها الدائم معبرين عن محبتهم الكبيرة لها.

ومما جاء في تعليقات الجمهور: “شمس منورة”، “تجنن طالعة”، “جمالها ما في مثله وربي”، “زي القمر وأحلى”، “عسل”.

وكانت الفنانة اللبنانية إليسا قد أحيت حفلاً غنائياً مميزاً أول أمس الثامن عشر من نوفمبر/ تشرين الثاني الجاري كافتتاح لمهرجان “زد بارك” الموسيقي.

من هي إليسا؟

هي مغنية لبنانية ولدت في 27 أكتوبر 1972 بدير الأحمر من قضاء بعلبك اللبناني، واسمها الحقيقي هو “إليسار زكريا خوري”.

نشأت إليسا في أسرة عربية مسيحية من الطبقة المتوسطة لأب لبناني يدعى زكريا خوري، وكان شاعر وأديب يعمل في مهنة تدريس اللغة العربية، وأُم سورية هي يمنى سعود.

درست إليسا في مدرسة داخلية وكانت لاترى عائلتها إلا أيام العطل، وبعد أن أتمت تعليمها الأولي التحقت بكلية العلوم السياسية بالجامعة اللبنانية لتنال البكالوريوس في تخصصها.

بدأت إليسا في التاسعة من عمرها بالغناء والاشتراك في المناسبات الإجتماعية، وكان لها دور في احتفالات الأطفال في مدرسة “المون لاسال” التي كانت تستضيفها ساندي عشكجي.

وفي أوائل سنة 1989 وهي بعمر السادسة عشر شاركت إليسا بالتمثيل والغناء في مسرحيات ساخرة للفنان الراحل وسيم طبارة، وفي سنة 1992 وهي بعمر العشرين عامًا شاركت إليسا في برنامج ستوديو الفن الذي كان يُعرض على شاشة المؤسسة اللبنانية للإرسال ونالت الميدالية الفضية، مما شجعها على مواصلة الغناء.

وبعد نجاحها في برنامج ستديو الفن، أحيت العديد من الحفلات الغنائية واستمرت على هذه الحال لسنوات عدة حتى صدور أول ألبوماتها بدي دوب وهي بعمر السادسة والعشرون عامًا عام 1998.

 

 

تعليقات فيسبوك

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق