ريما الرحباني تنشر فيديو لـ فيروز بمناسبة عيد ميلادها

ريما الرحباني تنشر فيديو لـ فيروز بمناسبة عيد ميلادها

مدى بوست – فريق التحرير

أثارت المخرجة اللبنانية “ريما الرحباني” تفاعلاً واسعاً على السوشيال ميديا بعد نشرها مقطع فيديو أرشيفي لوالدتها المغنية اللبنانية “فيروز”.

وفي التفاصيل، شاركت ريما الرحباني مقطع فيديو من أرشيف والدتها السيدة فيروز عبر حسابها في موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”، خلال بروفات تحضيراتها لأغنية “مصر عادت شمسك الذهب” التي غنتها في حب مصر، بمناسبة عيد ميلاد جارة القمر الذي يوافق الـ 20 من نوفمبر/ تشرين الثاني.

وأرفقت ريما الرحباني مقطع الفيديو بتعليق كتبت فيه: “ومنّي أنا هديّة من أرشيفي غنّية مَنتَجتا خصّيصاً عشانكو تحيّة، مصرُ – تمّوز 1989 تصوير مونتاج وإخراج ريما عاصي الرحباني ميرسي.. ميرسي، عقبال كل سنة ميرسي”.

فيروز

جارة القمر وهي تطفئ شمعة عيد ميلادها

كما شاركت الرحباني مقطع فيديو آخر ظهرت فيه جارة القمر وهي تطفئ شمعة عيد ميلادها في حفل عائلي بينما يغنون لها أغنية عيد الميلاد.

وظهرت السيدة فيروز في الفيديو مرتدية فستاناً باللون الأسود وطوقاً أسود، بينما ينتهي الفيديو بابتسامتها الخجولة وصوت ضحكتها.

الرحباني أيضاً منحت محبي والدتها الفرصة لمعايدتها في عيد ميلادها، موضحةً أن جارة القمر من مواليد الـ 20 من نوفمبر/ تشرين الثاني وليس كما هو شائع في الـ 21 من الشهر ذاته.

وخصصت ريما منشوراً لعشاق فيروز موضحة أن هذه المساحة مخصصة لمعايدتها بكلمة مصورة لنفسه لا تتعدى الدقيقة، وطلبت منهم أن يكونوا صادقين وحقيقيين في كلامهم، مبتعدين عن الشعارات و“الكليشيات“.

من هي فيروز؟

فيروز؛ هي مغنية لبنانية ذائعة الصيت عربياً وعالمياً من مواليد الـ 20 من نوفمبر/ تشرين الثاني عام 1935، في حي “زقاق البلاط” بالعاصمة اللبنانية بيروت.

أحبت الغناء منذ طفولتها، واكتشف موهبتها الملحن محمد فليفل، عندما كانت في الـ 15 من عمرها، وكان حينها أحد مؤسسي المعهد الوطني للموسيقى فأدخلها إليه وتلقت التدريب فيه لـ 5 أعوام.

بدأت مشوارها الفني عضواً في جوقة الإذاعة اللبنانية، ثم اكتشف الملحن حليم الرومي عظمة موهبتها أثناء تجارب الأداء الفردية فبدأت الغناء منفردةً خارج الجوقة، ولحن لها أغاني خاصة، كما منحها اسمها الفني “فيروز” لأن صوتها ذكره بحجر الفيروز النادر والثمين.

بدايتها الحقيقية كانت بعد تعارفها مع الأخوين الرحباني، حيث نجحت فيروز مع زوجها الموسيقار عاصي الرحباني وأخيه منصور الرحباني في إحداث ثـ.ـورة كبيرة في الموسيقى العربية، فأصبحت من أفضل الأصوات العربيّة والعالميّة، ونالت العديد من الجوائز والأوسمة العالميّة، ولم يخرج حتى يومنا هذا ما يشبه تجربة الثلاثي ببساطتها وتميّزها.

 

تعليقات فيسبوك

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق