درة زروق بإطلالة أنيقة وجذابة من مهرجان البحر الأحمر السينمائي (صور)

درة زروق بإطلالة أنيقة وجذابة من مهرجان البحر الأحمر السينمائي (صور)

مدى بوست – فريق التحرير

تألقت الفنانة التونسية “درة زروق” عل السجادة الحمراء لمهرجان البحر الأحمر السينمائي الدولي بإطلالة أنيقة وجذابة للغاية.

ووثقت درة لجمورها ومحبيها إطلالتها بمجموعة من الصور نشرتها عبر حسابها في موقع تبادل الصور والفيديوهات “إنستغرام”.

وظهرت الفنانة التونسية في أحدث إطلالاتها مرتديةً فستاناً أنيقاً باللون الأخضر، جاء مكشوف الكتفين وبقصة حورية البحر.

درة زروق

تفاعل المتابعين

ومن الناحية الجمالية، تركت درة زروق شعرها منسدلاً على كتفيها وطبقت مكياجاً ناعماً، كما نسقت مع إطلالتها مجموعة من المجوهرات المميزة والأنيقة.

وحظيت أحدث إطلالات درة بتفاعل واسع من قبل محبيها حيث انهالت التعليقات التي عبر أصحابها عن محبتهم الكبيرة لها متغزلين بجمالها وأناقتها، ومما جاء في التعليقات: “حلوة”، “ما نتحرمش منك”، “شو قمر”، “أمورة ولايق عليك الفستان قمة البساطة والشياكة بحبك”.

كما تفاعل معها عدداً من المشاهير ومنهم مصطفى الآغا وهند صبري وكارمن سليمان وجومانة مراد ومايان السيد ومنة عرفة.

آخر أعمال الفنانة درة زروق

أطلت الفنانة درة زروق على الجمهور مؤخراً عبر مسلسل “المتهمة”، الذي تشارك في بطولته إلى جانب الفنانين: ​رشدي الشامي​ وغادة طلعت وعلي الطيب ومها نصار ومن إخراج تامر نادي، وتدور أحداثه في إطار من التشويق والإثارة، ويتم عرضه عبر منصة شاهد.

وفي وقت سابق، صرحت درة أنها تجسد في المسلسل شخصية “نورهان” التي تتـ ـهم بجـ.ـر يمة وتحاول الهـ.ـروب منها، مضيفةً أنها تحمست من أجل “نورهان” كونها شخصية جديدة لم تقدمها من قبل، مشيرةً إلى مشاركتها في أعمال أكشن وهو ما جعلها تشعر بالفخر لقدرتها على تجسيد جميع الأدوار بشكل احترافي.

ودرة زروق؛ هي فنانة تونسية شهيرة من مواليد الـ 13 من يناير/ كانون الثاني عام 1980 مستقرة في جمهورية مصر العربية منذ كانت تبلغ 10 سنوات، لذا فهي تتحدث بجانب لهجتها التونسية، اللهجة المصرية بطلاقة.

قبل أن تتجه لمجال التمثيل، درست درة الحقوق وحصلت على على درجة البكالوريوس في الحقوق من كلية الحقوق والعلوم السياسية بتونس. وفي عام 2003 تابعت دراستها لتحصل على شهادة ماجستير العلوم السياسية من جامعة القديس يوسف بلبنان.

تعليقات فيسبوك

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق