حازم زيدان: والدي أيمن زيدان مدرسة كبيرة وتعملت منه الصبر والمثابرة (فيديو)

حازم زيدان: والدي أيمن زيدان مدرسة كبيرة وتعملت منه الصبر والمثابرة (فيديو)

مدى بوست – فريق التحرير

أجرى الفنان السوري “حازم زيدان” لقاءً مصوراً قصيراً مع موقع “فوشيا” للحديث عن بعض الجوانب المتعلقة بحياته المهنية والشخصية.

وخلال اللقاء، أكد حازم زيدان أن والده الفنان “أيمن زيدان” هو ملهمه وعرابه في الفن، الذي لا يستطيع الانفصال عنه فنياً أو معنوياً وإنسانياً.

ولم يغفل زيدان الحديث عن الأشخاص الذين تعاون معهم في تجارب كثيرة خلال دراسته للسينما وتوسعه فيها ويعتبرهم ملهمين له.

حازم زيدان: تعلمت من والدي القوة والمثايرة

وأشار حازم إلى أن العلاقة بينه وبين والده أيمن زيدان خلال العمل، تكون علاقة معلم وأستاذ وعراب وكذلك أب وابنه، معرباً عن حبه للعمل معه بغض النظر عن كونه والده.

واستطرد حازم زيدان في الحديث عن والده واصفاً إياه بأنه قامة إبداعية وفنية وفكرية، يتعلم منها الكثير في مهنة التمثيل، وفي مجال المسرح والسينما هو شخص عبقري، ومدرسة كبيرة.

وعن الأمور التي تعلمها والده، قال حازم إنه تعلم منه الاجتهاد والصبر والمثابرة والقوة والمحاولة دائماً لتحقيق إنجاز لنفسه، وكذلك البقاء في حالة دائمة من العمل والجد والمثابرة.

واعتبر حازم أن نشأته في أسرة فنية معروفة، يعتبر سـ.ـلاحاً ذو حدين لافتاً إلى أن هذا الأمر قد أثر بشكل إيجابي وسلبي عليه ولا يمكن نكران ذلك، لأن الفنان قد يحمل قضايا لا يكون شريكاً فيها، فقط لأنه يعيش في وسط ومحيط مغلق.

حازم زيدان: أحب الحياة بحرية

وعلى صعيد آخر، أشار حازم زيدان إلى أن أجمل الأمور التي حدثت معه خلال العام الفائت هي أن عائلته بخير، ومن ثم تأتي الإنجازات الفنية والمهنية والحياتية، والعيش مع الشخص الذي يحبه بهدوء.

بينما اعتبر الفنان السوري أن أسوأ مافي عام 2022، هو الأزمة الاقتصادية التي تمر بها بلده، والتي أتعبت الشعب السوري الذي هو واحد منه.

وأكد أن الفن لم يسرقه من العائلة والاستقرار، وبالرغم من أنه شخص يحب الانطلاق والحياة بحرية دون قيود، لكن هناك أشخاص يحبهم ولا يمكن المساومة عليهم، هؤلاء الأشخاص يمنحون المعنى والدافع للحياة ويشكلون الاستقرار الحقيقي فيها.

تعليقات فيسبوك

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق