بيان تركي بعد انتهاء الاجتماع مع وفد الروس حول إدلب.. وقيادي بالجيش الوطني: أرادها الاحتـ.ـلال الروسي حـ.ـربـ.ـاً.. ومسؤول بالرئاسة التركية مستقبل الأسد في لاهاي

مدى بوست – فريق التحرير

كشفت وزارة الخارجية التركية عن نتائج الاجتماع الذي جمع وفداً روسياً بآخر تركي في العاصمة أنقرة، لبحث آخر التطورات في محافظة إدلب السورية.

وقالت وزارة الخارجية التركية، السبت 8 شباط / فبراير 2020  إن الاجتماع بين الوفد الروسي والتركي بحث الخطوات التى يمكن اتخاذها لضمان وقف إطـ.ـلاق النـ.ـار في إدلب ودفع “العملية السياسية”.

واستمر الاجتماع الذي عقد في العاصمة التركية أنقرة وشهد حضوراً لممثلين عن الاستخبارات التركية ونظيرتها الروسية، وكذلك ممثلين لوزارتي الدفاع في البلدين حوالي ثلاث ساعات.

تغريدة لوزارة الخارجية التركية عبر موقع تويتر

وأشارت الخارجية التركية إلى أن الاجتماع كان برئاسة نائب وزير الخارجية التركي “سادات أونال”، عن الجانب التركي، و مبعوث بوتين إلى سوريا “ألكسندر لافرنتييف” عن الجانب الروسي.

ووفقاً للوزارة فإن الطرفين اتفقا على مواصلة المحادثات حول إدلب في الأسبوع القادم.

يذكر أن الاجتماع يأتي بعد ارتفاع التصـ.ـعيد بين تركيا ونظام الأسد المدعوم من روسيا في محاولات سيطـ.ـرته على محافظة إدلب، آخر المناطق المحررة، وذلك بعد أن تسبب النظام بمـ.ـقـ.ـتـ.ـل 8 جنود أتراك إثر قـ.ـصـ.ـفـ.ـه نقطة مراقبة تركية، الأمر الذي ردت عليه أنقرة بـقـ.ـصـ.ـف أدى لتحـ.ـييد أكثر من 30 عنصراً لنظام الأسد.

قيادي في الجيش الوطني يغرّد بعد الاجتماع

وبعد دقائق قليلة من الإعلان عن نهاية الاجتماع، غرّد القيادي في الجيش الوطني السوري ورئيس المكتب السياسي للواء المعتصم، مصطفى سيجري عبر حسابه في موقع التواصل الاجتماعي “تويتر”.

وقال سيجري في تغريدته :” أرادها الحلفاء سلمًا وأرادها الاحتـ.ـلال الروسي حـ.ـربًـ.ـا، قسمًا بمن رفع السماء وبسط الأرض سيدفع الروس الثمن غالياً، لن ينفعكم عميـلـ.ـكم الجولاني مستقبلاً، وما أعطاه وسلمه لكم من مناطق سلمًا سوف نسترده وغيره الكثير بإذن الله وقوته حـ.ـربـ.ـاً”.

ولم يعلق سيجري بشكلٍ مباشر على الاجتماع بين الوفدين الروسي والتركي، لكن تغريدته جاءت بعد نهاية الاجتماع، وهو ما يعني أن النتائج ليست مرضية للمعارضة السورية وأهالي المنطقة الذين بات حوالي ثلثهم نـ.ـازحين بعد تقدم الأسد والروس لمعرة النعمان وسراقب وقبلهما خان شيخون وإجبـ.ـار سكانهم على النـ.ـزوح نحو الشريط الحدوي مع تركيا.

القيادي في الجيش الوطني السوري مصطفى سيجري

صحيفة تركية تكشف ما طلبه بوتين من أردوغان بالشمال السوري

في سياق ذي صلة، كشفت صحيفة “حرييت” التركية أن الرئيس الروسي “فلاديمير بوتين” قدم مقترحاً جديداً بخصوص مدينة إدلب لنظيره الرئيس التركي “رجب طيب أردوغان” خلال اتصال هاتفي جرى بينهما مؤخراً.

وقالت الصحيفة التركية في تقرير لها نشرته السبت 8 فبراير/ شباط، أن بوتين قدم مقترحاً لـ”أردوغان” يقـ.ـضي بتقـ.ـليص حدود منطقة خفض التصـ.ـعيد شمالي غربي سوريا.

وأضافت الصحيفة، أن مقترح بوتين يهـ.ـدف إلى الاتفاق مع تركيا، على تضييق حدود المنطقة نحو الخطوط الواقعة أسفل طريقي M5 و M4 إلى الشمال.
ورفـ.ـض الرئيس التركي “رجب طيب أردوغان” مقترح بوتين بشكلٍ كامل.

اقرأ أيضاً: الجمعة الموعودة.. هل انتهت مهلة أردوغان لنظام الأسد بالفعل؟.. هذا ما يجب أن تعرفه!

وكان الرئيس التركي، قد أكد في كلمة له بعد الاتصال مع بوتين، على أنه طالب روسيا بانسحاب ميليشـ.ـيات الأسد  إلى حدود اتفاق سوتشي خلف نقاط المراقبة التركية، مهـ.ـدداً بشن عمـ.ـلية عسـ.ـكرية وإخراجها.

“أخیرا رئیس وزراء الصين يلجـ.ـأ إلى الله”.. ما قصة فيديو صلاته في مسجد بسبب كورونا؟ (شاهد)

مسؤولون أتراك يعلقون على العلاقة مع روسيا

كما نقلت وكالة “رويترز” عن “مسؤول تركي كبير طلب عدم الكشف عن هويته” تأكيده أن بلاده لا تريد أن ترى خسـ.ـ.ـارتها للعلاقة الاستراتيجية مع روسيا، قائلاً “لا نريد أن نرى علاقاتنا الإستراتيجية مع روسيا تتـ.ـدهـ.ـور حول سوريا، ولكن أولويتنا هي مصالحنا الوطنية”.

فيما أضاف “مسؤول تركي كبير آخر”: إن “علاقة تركيا بروسيا قد وصلت إلى أصـ.ـعـ.ـب نقطة منذ سنوات ويبدو أنها تزداد سـ.ـوءاً”.

اقرأ أيضاً: الجمعة الموعودة.. هل انتهت مهلة أردوغان لنظام الأسد بالفعل؟.. هذا ما يجب أن تعرفه!

ووفقاً لـ”مسؤول روسي كبير” فإن روسيا “مصممة على الحفاظ على شراكتها مع تركيا بعد التقدم بعقد بقيمة 2.5 مليار دولار لشراء S-400، ومن المهم للغاية أن تتقارب روسيا مع عضو رئيسي في الناتو يتحـ.ـدى الولايات المتحدة”.

وأشار المسؤول الروسي إلى أن بلاده تقوم “ببناء أول محطة نووية في تركيا بتكلفة 20 مليار دولار، وقد فتحت خط أنابيب TurkStream الشهر الماضي لنقل الغاز الطبيعي تحت البحر الأسود إلى تركيا وعدة دول في جنوب شرق أوروبا؛ ما قلل من اعتماد موسكو على شبكة أوكرانيا، وحالياً تعد تركيا من بين أكبر ثلاثة مشترين للغاز الروسي”.

ورأى مسعود حقي كازين أستاذ القانون بجامعة يديتيب بإسطنبول وهو أيضاً عضو في مجلس الأمن والسياسة الخارجية الذي يقدم المشورة لأردوغان أن تركيا “تسعى إلى إدارة موقف صـ.ـعـ.ـب مع روسيا في إدلب، لكن إذا تـعـ.ـارضت مصالح كلا البلدين فلن يتمكن أي منهما من الظهور كفائز”.

أما الدبلوماسي الروسي الكبير السابق في الشرق الأوسط والخبير في منتدى فالداي “أندريه باكلانوف” فقد اعتبر أن تركيا لا تريد تحويل التركيز من إدلب إلى المنطقة الشمالية الشرقية من سوريا حيث تمتلك منطقة عـ.ـازلة تبعد بها ميليـشـ.ـيات الحماية الإرهـ.ـابية عن حدودها.

اقرأ أيضاً: تحدثت عن الجـ.ـثـ.ـمان.. محامية الشاب السوري محمد الموسى تكشف طبيعة مساعدة “جهات كويتية” لأسرة الشاب.. وتهـ.ـدد هذه الجهات

يشار إلى أن الكرملين أعلن الخميس الماضي أن بوتين وأردوغان قد يجتمعان لمناقشة الوضع في إدلب رغم عدم تحديد موعد بعد، فيما أكد وزير الخارجية سيرغي لافروف وجود مباحثات بين العسكـ.ـريين حول الوضع على الأرض في إدلب.

الرئاسة التركية: سنحـ.ـاسب نظام الأسد

هـ.ـدد مسؤول في الرئاسة التركية، السبت 8 فبراير/شباط 2020، نظام الأسد بدفع الثمن لاسـ.ـتهدافه الجنود الأتراك في مدينة إدلب، ،مؤكداً على أن مكان رموز النظام سيكون في محكمة العدل الدولية.

وصرح رئيس دائرة الاتصال بالرئاسة التركية “فخر الدين آلطون” في كلمة له السبت 8 فبراير، بأنه من غير الممكن لتركيا  أن تقبل بأي شكل من اﻷشكال بما يحدث اﻵن في مدينة إدلب” متـ.ـوعداً نظام اﻷسد.

رئيس دائرة الاتصال بمكتب الرئاسة التركية فخر الدين آلطون / صورة من الإنترنت

وقال آلطون: “كما قمنا بتصـ.ـفية اﻹرهـ.ـابيـ.ـين (في إشارة إلى ميليشـ.ـيات قسد) الذين حـ.ـاربـ.ـونا سنقوم بمـ.ـحاسبة القـ.ـتلة الذين استهـ.ـدفوا جنودنا في إدلب” شمالي سوريا.

وأكمل آلطون في تصريحاته قائلاً”  “أريد أن أعبّر وبوضوح تام أن مكان بشار اﻷسد في المستقبل سيكون في لاهاي وليس في قصر الرئاسة السوري”.

وأكد  المسؤول التركي، على أن بلاده “لا يمكنها السكوت عمَّا حدث في إدلب، حتى أنهم قـ.ـتـ.ـلـ.ـوا بعض جنودنا، ولا يمكن السكوت عن المساس بكرامة علـ.ـمنا”.

وفيما يخص جامع الدول العربية، وانتقـ.ـادها للتدخل التركي في مدينة إدلب، اعتبر آلطون أن الأمر في الحقيقة “صـ.ـراع حدود وبقاء، وهذا التدخل ليس من أجل الشعب التركي فقط، بل من أجل المنطقة والعالم الإسلامي بأسـ.ـره”.

تعليقات فيسبوك
الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق