مكالمة واحدة وروايتان.. ملخص مختـ.ـلف لمكالمة “بوتين أردوغان”.. باحث يوضح: ماذا يعني ذلك؟.. وكاتب: أمريكا نسجت فـ.ـخاً لتركيا عنوانه “الدعم العاطفي”

خاص مدى بوست

أجرى الرئيس التركي رجب طيب أردوغان مساء الجمعة اتصالاً هاتفياً مع نظيره الروسي فلاديمير بوتين حول آخر المستجدات في محافظة إدلب السورية.

بيان صادر عن الرئاسة التركية، كشف عن نتائج الاتصال الذي تم مساء الجمعة 21 فبراير/ شباط 2020، مؤكدة أن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان ونظيره الروسي بوتين أكد على أهمية الالتزام بالاتفاقيات المبـرمة بين البلدين بشأن سوريا.

وقالت الرئاسة التركية، في بيان لها نقلته وسائل إعلام تركية، إن الرئيس أردوغان طالب نظيره الروسي بلجـ.ـم نظام بشار الأسد وإيقـ.ـاف المـ.ـأسـ.ـاة الإنسانية في محافظة إدلب السورية.

قصر الرئاسة التركية (الأناضول)

وأوضحت الرئاسة أن الرئيس التركي أكد لنظيره بوتين أن الحل في إدلب يمر عبر التنفيذ الكامل لبنود اتفاق سوتشي، والذي يقـ.ـضـ.ـي بوقـف هـجـ.ـمـ.ـات النظام السوري على المنطقة.

وفي وقت سابق من الجمعة، أكد الرئيس أردوغان أن بلاده ستحدد موقفها من التطورات بالشمال السوري بعد الاتصال مع بوتين مؤكداً أن انسحـ.ـاب القوات التركية من إدلب  أمر غير وارد.

الكرملين لديه رواية مختلـفة لما دار في المكالمة الهاتفية

بدورها، قدمت الرئاسة الروسية “الكرملين” ملخصاً مغاير للذي قدمته تركيا حول المكالمة التي جرت بين الرئيس أردوغان ونظيره بوتين.

ونقلت شبكة “الجزيرة” في سلسلة أبناءٍ عاجلة عن الكرملين، قوله إن “بوتين وأردوغان يتفقان على تكثيف التشاور للتوصل إلى وقف إطـ.ـلاق نار في إدلب وتصـ.ـفـ.ـية الإرهـ.ـابيين”.

اقرأ أيضاً: مقارنة بين الجيش التركي والروسي.. في سوريا للجغرافيا كلمتها.. ووزير الدفاع آكار يعلق على إمكانية “المـ.ـواجـ.ـهة مع روسيا”

وأضاف الكرملين أن “بوتين يعبر لأردوغان عن قـ.ـلـ.ـق موسكو الجدي من تصـ.ـرفات المجموعات الإرهـ.ـابية في إدلب”، مضيفاً أن الجانبين أكد على استمرار الاتصالات بين العسكـ.ـريين الروس والأتراك في إدلب بشكلٍ مكثف.

مبنى الكرملين في موسكو (إنترنت)

باحث يعلق على الاتصال بين بوتين وأردوغان

الكاتب والباحث في الشأن التركي، سعيد الحاج أكد أن الاتصال بين الرئيس أردوغان وبوتين لم يصل إلى نتائج ملموسة أو تفاهمات جدية.

وقال سعيد الحاجة في تغريدة عبر حسابه الشخصي في موقع التواصل الاجتماعي “تويتر”، بعد وقتٍ قصير من الإعلان عن المكالمة الهاتفية بين الزعيمين إنه ” لا يبدو أن اتصال أردوغان ببوتين أدى لنتائج ملموسة أو تفاهمات جدية”.

وأضاف الحاج حسبما رصد “مدى بوست” أن ” الطرفان أكدا موقفيهما السابقين”، مضيفاً ” يبدو أن احتمالات العملية التركية باتت أكبر، وأن موعدها بات أقرب”.

كيف يدير الأتراك علاقتهم مع الروس؟

أما مراسل شبكة الجزيرة القطرية في تركيا، المعتز بالله حسن، فقد غرّد في سلسلة عبر حسابه بموقع التواصل الاجتماعي “تويتر”، حول آخر المستجدات في العلاقات بين تركيا وروسيا حول إدلب.

وقال الصحفي المتابع عن قرب للشأن التركي بحكم عمله، أن ““القوة على الطاولة، والقوة في الميدان”، هذه هي المعادلة التي تعتمدها تركيا في تعاملها مع الأمريكيين والروس، لكن نظرا للتطورات الحالية في إدلب شمالي سوريا فمن المفيد النظر لهذه المعادلة في شقـها المتعلق بالعلاقة مع روسيا”، حسبما رصد موقع ” مدى بوست“.

اقرأ أيضاً: موقف الناتو وواشنطن له أهمية.. ثلاثة سيناريوهات لما قد يجري في إدلب.. بينها خيار مفضل لتركيا

وأضاف المعتز بالله أنه “مع التحرك العسـكـ.ـري الذي بدأ يوم أمس في إدلب من قبل قوات المعارضة السورية، والدعم التركي الميداني المتمثل بالقـ.ـصـ.ـف المـ.ـدفـ.ـعي ودخول دبـ.ـابات وأليات تركية في محـ.ـاور الـقـ.ـتـ.ـال مع قوات النظام السوري يظهر سؤال إجابته ملـحـة: كيف يدير الأتراك علاقتهم مع الروس في المرحلة الحالية؟”.

الأتراك قوم محـ.ـا ربون، وفي نفس الوقت هم واقعيون، يعرفون قياس ميدان المـ.ـعـ.ـركـ.ـة، وحجم التفـاوت والتقابل بينهم وبين من يحـ.ـاربـ.ـون.

آليات تركي وعناصر من الجيش الوطني في إدلب يوم أمس الخميس 20 فبراير/ شباط (إنترنت)

وفي السياسة أيضا يعرف الأتراك حجمهم وإمكانياتهم ومصـ.ـرون على استخدام إمكانياتهم إلى أقـ.ـصى حد وفق حديث وزير الخارجية التركي 20.02.2020 “تركيا اليوم ليست تركيا أمس”، حسبما يقول المعتز بالله.

ويشير الصحفي العربي المقيم في تركيا، إلى أنه “بالنظر لفشـ.ـل الطاولة (المفاوضات التي جرت خلال الأسبوعين الماضيين في أنقرة وموسكو بين وفود تضم ممثلين من الجانبين من وزارتي الخارجية والدفاع، ومن جهازي المخابرات) في تحقيق ما يريده الأتراك في شمالي سوريا فإنه ووفق بعض المحللين كان لا بد من بدء تحرك في الميدان”.

اقرأ أيضاً: تعليق للبنتاغون حول إدلب.. وسائل إعلام موالية: التصـ.ـدي لأهـ.ـداف معـ.ـادية باللاذقية.. وصحفي تركي: الصوت سُمع بالقرداحة

ومع التحرك في الميدان (تقدم قوات المعارضة السورية في بعض المحـ.ـاور في محيط إدلب بدعم تركي) فإنه لا يفوت الأتراك التأكيد على أن هذا التحرك مـو جـه ضـ.ـد قوات النظام السوري التي تجاوزت حدود خط نقاط المراقبة التركية الموجودة ضمن توافق سوتشي، بحسب المعتز بالله حسن.

ويتابع حسن :”في الساعات ال24 الأخيرة أكد السياسيون والعسكـ.ـريون الأتراك أكثر من مرة أن تركيا بـ.ـذلت وتواصل بـ.ـذل جهود لمـ.ـنع حـ.ـدوث مـ.ـواجـ.ـهة مباشرة بينها وبين روسيا في سوريا، وأرفقوا ذلك بنداءات لموسكو لاستخدام نفـ.ـوذها على النظام لمـ.ـنـعه من انـ.ـتـ.ـهـ.ـاك حـدود مناطق التصعيد”.

ويتابع أنه “مؤخرا وردت معلومات من ناشطين ميدانيين في الداخل السوري -لم يتم التحقق منها- أن بعض الإصـ.ـابـ.ـات في صفوف الجنود الأتراك كانت بسبب استهـ.ـداف روسي مباشر، لكن لم يتحدث أي من الطرفين التركي والروسي عن ذلك، بل اكتفى الطرفان بالحديث عن ضـ.ـربـ.ـات استهـ.ـدفت الجهة التي يدعمها الطرف الآخر.

ويشير إلى أن الأتراك لم يترددوا في “إرسال رسائل إلى الجانب الروسي مفادها أنهم مصممون على تحقيق وقف إطـ.ـلاق نـ.ـار في مناطق خفـ.ـض التـصـ.ـعيد شمالي سوريا، وأن تحركهم العسكـ.ـري في إدلب هو في سبيل ذلك، ويتم بموجب البند الخامس من اتفاق أستانا الذي يتيح للدول الضامنة “القيام بإجـ.ـراءها لتحقيق وقف إطـ.ـلاق النـ.ـار”.

فـ.ـخ الدعم العاطفي الأمريكي لتركيا

كما تحدث المعتز بالله عن ما أسماه “فـ.ـخ الدعم العاطفي” من الولايات المتحدة الأمريكية لتركيا في سوريا، حيث قال :” لم يسـقـ.ـط الأتراك في فـ.ـخ “الدعم العاطفي” الذي قدمته الولايات المتحدة ممثلا بزيارة مبعوثها الخاص للأزمة السورية جيمس جيفري وقوله إن أمريكا تقف إلى جانب تركيا فيما يتعلق بإدلب”، مستشهداً بقول وزير الخارجية التركي إنه “إذا كانت واشنطن تتقرب منا بسبب خـ.ــلافـ.ـاتنا مع موسكو فإننا نشـ.ـكك في نواياها”.

اقرأ أيضاً: قيادي بالجيش الوطني يعلق على التطورات الأخيرة ويؤكد: الساعات القادمة ستثبت أهمية الموقف التركي.. وأردوغان يوضح دور طيران بلاده بالعملية المرتقبة!

وختم سلسلته بالقول :” لم تترك أنقرة الباب مفتوحا أمام تأويلات المدة الزمنية لبقاء القوات التركية في إدلب حيث أعلن وزير دفـاعها عن أن موعد انسحـ.ـاب الجيش التركي من هناك سيكون “بعد أن يتم تنظيم انتخابات ديمقراطية بمشاركة الجميع في سوريا، وتشكيل حكومة شرعية”.

يشار إلى أن الولايات المتحدة الأمريكية تتخذ موقفاً داعماً لتركيا من الناحية السياسية، حيث صرح بذلك وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو صراحةً، لكن وزارة الدفاع الأمريكية “البنتاغون” لم يكن لها أي موقف داعم لأنقرة بوضوح، وغالباً ما تكتفي بالإشارة لما يجري دون إبداء أي دعم لحليفتها في حلف شمال الأطلسي “الناتو” أنقرة.

تعليقات فيسبوك
الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق