لاعب مصري سابق يروي قصة عن أبو تريكة لا يعرفها إلا هو

تحدث لاعب سابق في المنتخب المصري عن قصة لـ”محمد أبو تريكة” كانت سبب شهرته الكبيرة في مسيرته الكروية ودخوله التاريخ كما وصفها اللاعب.

وتكلم المدافع السابق للمنتخب المصري “عبد الظاهر السقا”، خلال لقاء معه في برنامج “ملعب أون”، الذي يقدمه الإعلامي الشهير، أحمد الشبير، قال : أن أبوتريكة لم يكن يعلم ترتيبه في تسديد ضربات الجزاء في نهائي كأس أمم أفريقيا 2006، وكان معتادً على قراءة القرآن قبل تسديد ضربات الجزاء.

وأضاف السقا :”و كنت أقف بجانبه فقال لي (سدد أنت) .. فقلت له: (لا سدد أنت لأنك سوف تدخل التاريخ) فتقدم  لتسديد ضربة الجزاء وهو لا يعرف أنها الأخيرة وكنت أنا الوحيد الذي يعرف أنه لا يعرف أي شيء عن تلك الضربة “.

وأشار للشبير أن اللقطة موجودة في التسجيلات  أنه “لو شاهدت ضربة الجزاء مرة أخرى سوف تجدني أقف في ظهره لكي أشرح له أنها الأخيرة بعد أن سجلها .. وسر هدوئه في إحرازها، سببه الأساسي أنه لم يكن يدرك أنها الأخيرة”حسبما نشر موقع الشبكة العربية.

https://youtu.be/MY0JOFtlwMo

يذكر أن مصر فازت على منتخب “كوت ديفوار”  في نهائي الأمم الأفريقية عام 2006 بركلات الترجيح، وسدد آخر ركلة محمد أبو تريكة، ولم يكن يعلم أنه لو سجلها سيفوز المنتخب المصري بالكأس، و دخل التاريخ بعد تسجيل ركلة الجزاء الآخيرة، بعد شهرته الكبيرة مع نادي الأهلي المصري.

تعليقات فيسبوك

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق