صورة من أحد أحياء البرازيل تثير جدلاً في العالم

انتشرت صورة مثيرة للجدل لعناصر شرطة و هم ينقلون جثث أشخاص في البرزايل.

وحسبما ترجم موقع “مدى بوست” عن صحيفة “ملييت” التركية فإن عناصر من الشرطة البرازيلية كانوا قد قتلوا ١٣ شخصاً يشتبه في تورطهم في تجارة المخدرات، خلال عملية قاموا بتنظيمها في أحد الأحياء الفقيرة لمدينة ريو دي جانيرو.

قوات الشرطة البرازيلية
عملية للشرطة البرازيلية في أحد أحياء ريو دي جانيرو

وأعلن المتحدث باسم الشرطة العقيد ماورو فلييس إن قوات الشرطة قتلت ١٣شخصاً مشتبه بهم في التورط بتجارة المخدرات بعد اشتباك لهم مع الشرطة وقع في حي سانتا تيريزا.

وكانت قوات الشرطة قد ضبطت خلال العملية مخدرات، بنادق،أسلحة وذخيرة إضافة إلى قتلها و إلقائها القبض على بعض الأشخاص.

الشرطة البرازيلية
قوات الشرطة البرازيلية

و تعتبر مدينة ريو دي جانيرو من أكثر مدن العالم عنفاً ، حيث يقتل فيها في كل سنة ٥٠ شخص من كل ١٠٠ ألف شخص.

وقد تعهد الرئيس اليميني المتطرف الجديد للبرازيل “جائير بولسونارو” خلال حملته الانتخابية بمكافحة الجريمة المتزايدة و قال “إن ضباط الشرطة الذين قتلوا مجرمين يجب مكافأتهم بدلاً من أن يعاقبوا.”

تعليقات فيسبوك

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق