بمشاركة 4 آلاف شرطي.. عملية أمنية ضخمة في ولاية تركية وهذا هو السبب!

أعلنت السلطات التركية عن ضبط أكثر من طنين من المواد المخدرة، وإيقاف ٢٠٠ تاجر مخدرات.

وقال وزير الداخلية التركي سليمان صويلو، الثلاثاء ١٢ فبراير/ شباط ٢٠١٩ إن قوات الأمن تمكنت من توقيف ٢٠٠ تاجر مخدرات خلال عملية أمنية واسعة في ولاية بورصة، شارك فيها ٤ آلاف شرطي من قوات وزارة الداخلية، بحسب وكالة الأناضول التركية للأنباء.

وأشار صويلو إلى أن قوات الأمن في ولاية إسطنبول أكبر المدن التركية ضبطت حوالي طنين من المواد المخدرة في الولاية.

وكانت الشرطة التركية ضبطت قبل حوالي أسبوعين حوالي طن و٥٣٥ كيلوغرام من مادة الهيروين المخدرة في شاحنة قادمة من إيران، حسبما ذكر موقع “تركيا الآن”.

وضبطت السلطات حينها ٤ من القائمين على عملية التهريب بالإضافة للشحنة الضخمة في شاحنة بولاية أرضروم على الطريق السريع الواصل بين ولاية أرزينجان وأرضروم وهي في طريقها إلى ولاية إسطنبول، حيث كانت سترسل من هناك إلى دول أوروبية بغرض الإتجار بها هناك.

تعليقات فيسبوك
الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق