علم النظام السوري يرفع فوق الكنيست الإسرائيلي.. ما هو السبب؟!

شهدت الأيام القليلة الماضية رفع علم النظام السوري إلى جانب أعلام مجموعة من الدول على مبنى الكنيست الإسرائيلي في القدس.

وأوضح حساب “إسرائيل بالعربي” في موقع التواصل الاجتماعي “تويتر” أن سبب رفع العلم يعود إلى تسجيل عداء سوري للمشاركة في ماراثون للجري في القدس يجري تنظيمه غداً الجمعة ١٥ مارس/ آذار ٢٠١٩.

وأضاف الحساب الذي يعتبر نافذة لإسرائيل تخاطب من خلالها الشعب العربي بوجهة نظرها، أن المارثون سيحظى بمشاركة ٣٨ ألف عدّاء من مختلف دول العالم.

بدوره، قال رئيس بلدية القدس موشيه ليون “خلال الـ24 ساعة الماضية تم رفع أعلام الدول الثمانين التي جاء منها المتسابقون”، موضحاً أن الرياضة ليس لها علاقة بالسياسة فالجميع متساوون ويمكنهم اختبار مهاراتهم.

وحسبما ذكرت وسائل إعلام، فإن العداء السوري الذي سيشارك هو حسن الشيشكلي، ولم يصل إلى إسرائيل حتى الآن، ولم يحسم يعرف بعد ما إذا كان سيحضر الماراثون أم سيغيب عنه رغم تسجيله.

كما شارك الشيشكلي في العديد من البطولات الدولية في رياضة الجري لاسيما سباقات المسافات القصيرة، وقد حقق بعض الإنجازات قبل أن يؤسس فريقاً باسم “عدّائي الصحراء.

صحيفة “يديعوت أحرونوت” نشرت لمحةً عن حياة العدّاء الشيشكلي، موضحةّ أنه ولد في العاصمة السورية دمشق، وسبق له المشاركة في العديد من سباقات المسافرات القصيرة حول العالم.

ويقيم الشاب المولود في سوريا في دولة أوروبية بالوقت الحالي هي هولندا، وقد سبق له الإقامة في دولة الإمارات العربية المتحدة.

فيما قال موقع “ماراثون القدس” أن الشيشكلي ينتمي لنادي “روتردام أتلتيك” للجري، وقد شارك بمنافسات عالمية وأفضل رقم شخصي حصل عليه هو  3 ساعات و6 دقائق و58 ثانية.

ويحرص الشيشكلي على ممارسة هذه الرياضة منذ زمنٍ بعيد، وقد قضى عدّة سنوات يتدرّب بالإمارات مع نادي “ديزرت رود رانرز”.

وسبق للشاب السوري أن شارك بمنافسة صعود السلالم ببرج الأميرة في إمارة دبي الإماراتية، وهو ناطحة سحاب مكونة من 101 دور، نجح في صعود 62 دور منها خلال 11 دقيقة و25 ثانية فقط.

يذكر أن العلاقات بين النظام السوري وإسرائيل ليست بأفضل حالاتها وذلك بسبب سماح النظام لإيران بالتمدد والتواجد قرب الحدود الإسرائيلية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

إغلاق