وزير الخارجية التركي يكشف تفاصيل تشكيل اللجنة الدستورية في سوريا

كشف وزير الخارجية التركي مولود تشاووش أوغلو تفاصيل عن تشكيل اللجنة الدستورية السورية، والعملية السياسية في المنطقة، وأشاد بمسار أستانة الذي تشارك فيه بلاده كدولة ضامنة.

و قال أوغلو في كلمته الافتتاحية بمؤتمر “دعم مستقبل سوريا والمنطقة” الخميس 14 مارس/آذار الجاري، في مدينة بروكسل: إن مسار أستانة حقق مساهمات ملموسة في تقدم العملية السياسية بسوريا، وإن تشكيل اللجنة الدستورية وصل إلى مرحلته الأخيرة.

وأضاف الوزير أن إيجاد حل للأزمة المستمرة في سوريا منذ ثمانية أعوام، يجب أن يكون الهدف الرئيسي للمجتمع الدولي، مؤكداً أن بلاده تساهم في الحل السياسي بسوريا عبر مسار أستانة، في ظل تنسيق كامل مع الأمم المتحدة.

وأشاد أوغلو  بمسار أستانة، في المؤتمر الذي نظمه الاتحاد الأوروبي والأمم المتحدة بقوله أن المسار”قدم مساهمات ملموسة في تقدم العملية السياسية، وبناء الثقة من خلال ضمان الإفراج عن المعتقلين بشكل متبادل بين نظام الأسد والمعارضة، ويعد مكملاً لمباحثات جنيف.. ونتيجة جهودنا المشتركة، تم الوصول إلى المرحلة الأخيرة في تشكيل اللجنة الدستورية”، موضحاً في كلمته أن الجو سيكون مناسباً لإجراء انتخابات عادلة وحرة في سوريا، وتحت رقابة الأمم المتحدة، بعد أن تتشكل اللجنة الدستورية.

وأكد وزير الخارجية أن اتفاق خفض التصعيد في الشمال السوري لاقى نجاحاً كبيراً، وكان من أول العوامل التي أوقفت موجة هجرة جديدة تجاه تركيا وأوروبا، منوهاً أن بلاده مصممة على حماية الهدوء في المنطقة، بالرغم من كل التجاوزات التي تشهدها.

ووصف تشاووش أوغلو قرار الولايات المتحدة بالانسحاب من سوريا وخفض الوجود العسكري، بـ”تحدٍ جديد”، مشيراً إلى ضرورة أن يتم الانسحاب الأمريكي  بما يراعي وحدة التراب السوري، وأمن تركيا.

تعليقات فيسبوك
الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

إغلاق